العمق نيوز
جريدة أخبارية شاملة

ما هو سر الطائرة المصرية بوينج 767…….!!

0 44

ما هو سر الطائرة المصرية بوينج 767…….!!

 

 بقلم / الكاتب الصحفي…   علاء مرعي

التاريخ… اكتوبر 1999

الحدث…. مقتل 217 شخصا في تحطم الطائرة بوينج 767 لم ينجوا منهم أحد

 

 طاقم الطائرة… كابتن طيار احمد الجشي مع مساعده جميل البطوطي

 

الموقع….. قباله سواحل ماساتشوستس الأمريكية بعد نحو ساعه من اقلاعها

كانت تحمل الطائرة المستهدفه  نحو 33 فرد من وفد عسكري مصري هام أنهى دورته التدريبيه في الولايات المتحدة الأمريكية واظهر تفوق شديد في مجالات الاستطلاع و الصواريخ والطيران و الاستخبارات وتكنولوجيا المعلومات بالإضافة الى ثلاثة خبراء

على اعلى مستوى في الذرة اغرتهم كثيرا الولايات المتحدة الأمريكية للبقاء في امريكا ولكنهم رفضوا …

الى جانب سبعه من خبراء النفط على اعلى مستوى في النفط واكتشافاته

ظهر تقرير ملفق  من هيئه السلامة الأمريكية الى الجانب المصري زعمت فيه هيئة السلامة الأمريكية أن  مساعد الطيار جميل  البطوطي تعمد

اسقاط الطائرة و الانتحار معللين ذلك علي جمله قالها وهي

توكلت على الله

وهي جمله لا يقولها منتحر وانما انسان يقوم بعمل صعب او دقيق او شاق

السيناريو الحقيقي

تأجيل  الطائرة المصرية عن  الاقلاع  يعطي  تصورا للتخطيط المسبق للتفجير لأنه يترتب عليه عدم إدراجها على خريطة الرحلات قبل الإقلاع وبالتالي عن خط سيرها وعدم إدراجها على كمبيوتر ووسائل الدفاع الجوي فتعاملت كطائرة معادية وأطلقت عليها الصواريخ لإسقاطها .

من ناحية اخرى

الطائرة المصرية تعرضت لإعاقة الكترونية أدت إلى انحرافها عن خط السير الطبيعي وهذا ما أكدته هيئة السلامة الأمريكية بقطع الاتصال بين الطائرة ومطار الإقلاع

فجاه لاحظ الطيار البطوطي ان الطائرة بدأت تنحرف عن مسارها الطبيعي فقام بفصل التيار حتى يعيد الطائرة الى مسارها الطبيعي

وبدا في اجراء مناورة حادة

في الهبوط من 33 الف قدم الى 16 الف قدم حتى يتفادى صاروخ اطلق من قاعده دفاع جوي أمريكي حيث أن الطائرة لم تدرج على شاشات الرادار الخاص بيها عن عمد أو عن جهل …الله اعلم

وبالفعل نجيا منه  وعند ارتفاع 16 الف قدم شاهد صاروخا ثانيا  يتجه نحو الطائرة

مما اضطره الى الارتفاع مره اخرى بسرعه شديده لتفادي الصاروخ الثاني ولكن الطائرة غير مجهزه لهذا النوع  من المناورات اصابها الصاروخ الثاني وبالتحديد  عند ذيل  الطائرة

الامر الذي ادى الى انفجار الطائرة و سقوطها في المحيط هذه هي شهادة  احدى خبراء الطيران الامريكي الالماني على هذه الحادثة

خير دليل على تفجير الطائرة المصرية وبذلك تنفي تماما نظريه محاوله الانتحار التي حاولت مسودة التقرير النهائي الامريكي الصاقها زورا وبهتانا الى البطوطي حتى يبعدوا التهمه على تفجير الطائرة بصاروخ امريكي

اذا كان البعض قد نسى الحادث نحن لا ننسى كيف انهم يكيدون  لنا و يحاولون دائما لفت انتباهنا إلى امور تافهة اخرى نتنازع عليها

لنفشل  وتذهب قواتنا وتفكيرنا  هباء ادراج الرياح

حفظ الله مصر

حفظ الله شعب مصر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد