العمق نيوز
جريدة أخبارية شاملة

الإعلام البيئي في مصر

0 18

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

الإعلام البيئي في مصر

د.رشا عبد العزيز

هناك العديد من التحديات البيئية التي تواجهها مصر علي مستوي الهواء والمياه والتربة والغذاء والموارد الطبيعية يجعل دور الإعلام في تنمية الوعي البيئي من اهم المحاور التي يجب علي الدولة ان توليها اهتماما خاصا.
الاعلام البيئي كاعلام متخصص له دور كبير وفعال في تنمية الوعي لدي الافراد ومؤسسات المجتمع المدني للقيام بجهود تطوعية لحماية البيئة، وخلق رأي عام ضد المؤسسات التي يثبت تورطها في الاضرار بالبيئة.
ويعتمد تفعيل دور الإعلام في مواجهة قضايا البيئة برؤية مستقبلية ت
هناك اسس يجب انيق م عليها الاعلام البيئي كاعلام متخصص و أول هذه الاسس هو دمج مشكلات البيئة في اجندة اهتمامات الرأي العام المصري، من خلال ربط تلوث البيئة بالتأثير المباشر علي حياة المواطنين الاقتصادية والاجتماعية و الصحية، والتوازن في الاهتمام بقضايا البيئة المختلفة، لخلق وعي ناضج بمختلف قضايا البيئة المرتبطة بالهواء والماء والتربة والغذاء والضوضاء والتلوث البصري، والحفاظ علي التنوع البيولوجي، وقضايا التغيرات المناخية وانعكاساتها علي جميع مناحي الحياة، وكذلك تآكل طبقة الاوزون، والمشكلات المرتبطة بالمخلفات.
ويجب ان يراي القائمون علي الاعلام البيئي اختيار اللغة التي تلائم كل فئة من فئات الجمهور، إضافة إلي الاشكال الفنية الجاذبة للمستمع والقاريء والمشاهد واختيار المشكلات البيئية التي ترتبط باهتمامات الجمهور .
ويعد تركيز وسائل الإعلام مستقبلا علي تعدد المداخل الاقناعية امرا ضروريا لتحقيق التأثير المنشود وترشيد السلوكيات البشرية تجاه البيئة، من خلال توضيح الاضرار الصحية الناتجة عن التلوث البيئي، وتوضيح موقف الدين تجاه ملوثي البيئة، وإبراز الخسائر الاقتصادية والمادية نتيجة التلوث، وأهمية الحسم في تطبيق القانون علي المخالفين، وإبراز حق الاجيال القادمة في الموارد الطبيعية.
كما يحتاج الاداء البرامجي علي مستوي الاذاعة والتليفزيون إلي تجديد في الاشكال والقوالب الفنية لبرامج البيئة، والتوظيف الجيد للمسابقات، والاهتمام بعنصر الاخراج والصورة التليفزيونية، والتفاعل مع الجمهور، والاكثار من تنويهات التوعية، وتكثيف اهتمام الدراما بمشكلات البيئة.
ويرتبط تفعيل دور الإعلام تجاه قضايا البيئة ايضا بزيادة المساحات الاعلامية المخصصة لموضوعات البيئة، وتبسيط أساليب التحرير للموضوعات البيئية، إضافة إلي توظيف تكنولوجيا الاتصالات الحديثة في تنمية الوعي البيئي، وتوظيف التسويق الاجتماعي في تنمية الوعي البيئي من خلال حملات توعية تستخدم فيها وسائل الاتصال الجماهيري والمباشر لتنمية الوعي البيئي.
وتبدو أخيرا أهمية دعم شركات القطاع الخاص لجهود التوعية البيئية، من خلال تمويل حملات التوعية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

تم حظر النسخ لحقوق الملكية