العمق نيوز
جريدة أخبارية شاملة

أطفال يتسببون في هبوط طائرات بسبب استخدام تطبيق

0 12

تم إيقاف عدد من الرحلات الجوية في الأشهر الأخيرة بسبب الأطفال الذين استغلوا تطبيقاً للهواتف الذكية لإثارة حالة من الذعر والفوضى على متن الطائرات.

وتسببت عدة حوادث في نزول عدد من الرحلات الجوية وإخلاء الركاب، بل إن بعض الركاب تعرضوا للطرد من الرحلات بسبب مزحات غير مسؤولة قام بها بعض المسافرين الصغار باستخدام تطبيق AirDrop.

ويسمح AirDrop للمستخدمين إرسال الصور والملاحظات بين أجهزة آيفون عبر اتصال واي فاي، والتواصل مع الآخرين حتى لو لم يكن لديهم أرقام بعضهم البعض. ومع ذلك، يمكن في كثير من الأحيان إساءة استخدام التطبيق، مثل إرسال صور مسيئة إلى الغرباء.

وفي الأشهر الأخيرة، تم طرد عدد من الأطفال من الرحلات الجوية وإجبار الطائرات على الهبوط بعد أن وجهوا تهديدات كاذبة إلى الطائرة، و في العام الماضي، تم إجلاء ركاب طائرة تابعة لشركة يونايتد بعد أن نشر مراهق صورة لبندقية على التطبيق.

وفي مارس (آذار)، أرسل أحد الركاب على متن رحلة جوية رسالة تهديد باختطاف الطائرة عبر AirDrop مما أدى إلى محاصرة الشرطة المسلحة للطائرة. و تبين في النهاية أن من أرسل التهديد كان راكبًا يبلغ من العمر عشر سنوات، وتم طرده مع والدته من الطائرة.

و في وقت سابق من هذا الشهر، نشر مجموعة من الركاب صورًا لحوادث تحطم طائرات، مما أدى إلى إصابة أحد الركاب بنوبة ذعر وإغماء آخر. وعاد الطيار إلى البوابة في المطار بعد أن أبلغه الطاقم، وتم استدعاء الشرطة التي ألقت القبض على تسعة ركاب، جميعهم في أواخر سن المراهقة.

ويعد استخدام AirDrop أمرًا سهلاً للأطفال، مما يعني أنه يمكنهم بسهولة إرسال الصور أو الرسائل بنقرة زر واحدة، حتى لو كانوا لا يعرفون إلى من يرسلونها. و أفضل طريقة لتجنب ذلك هي إيقاف تشغيل التطبيق أثناء الرحلة، والذي يمكن إيقاف تشغيله من الإعدادات، أو التبديل إلى جهات الاتصال فقط، بحسب صحيفة ذا صن البريطانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد